بتاريخ 23  يناير / كانون الثاني  2022  تم استحداث الركن الالماني في جامعة الموصل ومن مهامه تنشيط التعاون الدولي مع الجامعات الالمانية والمؤسسات الاكاديمية فيها ومنها  الهيئة الالمانية للتبادل الثقافي DAAD و مؤسسة Alexander Von Humboldt   وقد اعطينا الاولوية للجامعات الالمانية في مشاريعنا المستقبلية لجدية هذه الجامعات في التعاون العلمي معنا وفي نفس الوقت نسعى الى توفير الفرص لطلبتنا في الدراسات العليا للبحث والدراسة في المانيا ووضع استراتيجيات جديدة في مراجعة المناهج العلمية في مختلف التخصصات العلمية والتنسيق المشترك حول المنح والزمالات البحثية والمؤتمرات وورش العمل والندوات التي يمكن تنظيمها مستقبلاً في العراق والمانيا بالاضافة الى التقديم على مشاريع الشراكة الاكاديمية بين العراق والمانيا  التي  تمنح من قبل Alexander Von Humbold  و DAAD للأساتذة والباحثين الشباب .

الأهداف :

  1. الارتقاء بمستوى التعليم العالي في جامعة الموصل من خلال الشراكة الاكاديمية الألمانية العراقية في مجال البحث العلمي والعلوم المختلفة والمراكز البحثية والدراسات العلمية والإنسانية.
  2. تشجيع الباحثين الشباب وطلبة الدراسات العليا في البحث والتقصي عن احدث المعلومات في مجال العلوم المختلفة والمشاركة في الحوار الحضاري والثقافي مع المانيا وتعزيز أواصر التعاون المشترك.
  3. تقديم الخدمات الارشادية والتعريفية بالجامعات الالمانية المعترف بها من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي العراقية للطلبة وأعضاء هيئة التدريس ودعم المشاريع البحثية الطلابية بهذا الخصوص.
  4. تبني المشاريع الريادية المشتركة بين أساتذة جامعة الموصل والأساتذة في المانيا على المستوى الفردي والمؤسساتي بما يخدم مصلحة الطرفين .
  5. تأسيس علاقات اكاديمية مع الجامعات الالمانية من خلال توقيع الاتفاقيات العلمية ومذكرات التفاهم والمشاركة في الندوات وورش العمل والمؤتمرات ذات الاهتمام المشترك وتبادل الزيارات العلمية بين كلا الجانبين.

الرؤية :

من فرص التعاون المهمة التي نسعى لها  هي مساهمة الجامعات الالمانية في تحديث البرامج العلمية في جامعة  الموصل وتصحيحها والارتقاء بها من خلال الاساتذة والاكاديميين في المانيا بالتعاون مع الاساتذة العراقيين مما يقود الى الشراكة في المشاريع العلمية المخصصة للعراق ولبعض الدول العربية والتي  يمكن دعمها من قبل DAAD و   Alexander von Humboldt  بما يخدم كلا الجامعتين ويرتقي بدرجة التصنيف الاكاديمي لكليهما اذ تسعى جامعة الموصل في المرحلة القادمة الى استحداث مركز ثقافي الماني في الجامعة و مركز لتعليم اللغة الالمانية بمستوياتها المختلفة بعد استحصال الموافقات الضرورية لذلك من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي العراقية  ومازلنا نعمل بجد من اجل انضاج هذه الافكار وتعزيزها في مجال عملنا.

ا. د . ناظم شاكر الوتار

اقرأ ايضاً