كليـــــــــــــــــــــــة العــــــــــــــــــــــــلوم

تأسست كلية العلوم في سنة 1963وبدأت الدراسة فيها بقسمين علميين هما :(قسم الكيمياء والرياضيات) وفي عام 1964 استحدثت ثلاثة أقسام أخرى هي الفيزياء وعلوم الحياة وعلوم الأرض ثم أضيف قسم علوم الحاسبات سنة 1983. دأبت الكلية على رفد المجتمع بكوادر علمية بالاختصاصات المختلفة في الكيمياء والفيزياء والرياضيات وعلوم الحياة وعلوم الأرض وعلوم الحاسبات

استحدثت دراسة الماجستير في قسم الكيمياء وعلوم الحياة سنة 1968 ثـــــــــــم الفيزياء في عام 1972 وعلوم الأرض والرياضيات عام 1974 والحاسبات عام 1989كذلك استحدثت دراسة الدكتوراه في سنـــــــــة 1978 في قسم الكـــيمياءوفي عام 1989 في قسم علوم الحياة وفي عام 1991 استحدثت في بقية الأقسام لكلية العلوموكانت كلية العلوم تمنح شهادة البكالوريوس في تسعة اختصاصات وهـــــــــــــــيالكيمياء والفيزياء والرياضيات والإحصاء وعلوم الأرض والنبات والحيوان والأحياء المجهرية والحاسبات

كما تتنوع الاختصاصات في الدراسات العليا/الماجستير والدكتوراه وقد بلغ عدد خريجي كلية العلوم منذ تأسيسها 11975 خريج في الدراسات الأولية وأكثر من 880 خريج في الماجستير وأكثر من 153 خريج في الدكتوراه وفي عام 1999 استحدثت كلية جديدة سميت بكلية علوم الحاسبات والرياضيات في جامعة الموصل وضمت هذه الكلية إليها قسمي الرياضيات والحاسبات. وبعد انتقال هذين القسمين من كلية العلوم أصبح عدد أقسامها أربعة أقسام فقط هي الكيمياء والفيزياء وعلوم الأرض وعلوم الحياة. وان كلية العلوم هي عضو الجمعية العلمية لكليات العلوم في اتحاد الجامعات العربية.

 

الرؤية
العمل على خلق بيئة رصينة تعتمد على مناهج علمية تجمع بين الأساسيات والتطور المستمر باتجاه خدمة المجتمع وعلى التميز في نشر المعرفة في حقل العلوم النظرية والتطبيقية للوصول إلى مستويات عالية من الأداء لأعضاء هيئة التدريس والطلبة

الرسالة
رسالة الكلية تتضمن تحديث ونشر المعلومات في مجالي العلوم الصرفة والتطبيقية وخدمة الاحتياجات الصناعية والبيئية للمجتمع والعمل على صقل مواهب الطلبة وتطوير قابلياتهم للمساعدة في تطوير المجتمع وتهيئة خريجين يتمتعون بفرص مناسبة جيدة محليا وإقليميا عالية الكفاءة

الاهداف

تسعى كلية العلوم إلى تحقيق الأهداف التالية:

1-توفير مناهج أكاديمية عالية الجودة تربط التعليم النظري بالخبرة المختبرية وبمستوى منافس للمستويات الإقليمية مع التطلع لوصول المستويات العالمية من خلال التحديث المستمر للمناهج

2- تشجيع البحث العلمي في مجالي العلوم الصرفة والتطبيقية مع محاولة التركيز على البحوث التطبيقية التي تخدم المجتمع والتي تعمل على بناءجسور الاتصال والثقة مع المجتمع

-3رفد المجتمع بالخريجين المتسلحين بالكفاءة العلمية والعملية ومتحلين بأخلاقيات المهنة لضمان الطلب على الخريجين من جهات التوظيف وسوق العمل

 

 

Website counter

اقرأ ايضاً